هذا ما يفعله الفاتيكان في اليوم العالمي للفقراء

لافتة يظهر فيها البابا فرنسيس لمناسبة اليوم العالمي للفقراء لافتة يظهر فيها البابا فرنسيس لمناسبة اليوم العالمي للفقراء | Provided by: Daniel Ibáñez/CNA
البابا فرنسيس يبارك تمثالًا للفنّان تيموثي شمالز البابا فرنسيس يبارك تمثالًا للفنّان تيموثي شمالز في 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2022 | Provided by: Vatican Media

تحتفل الكنيسة الكاثوليكيّة الأحد 13 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي باليوم العالمي السادس للفقراء.

حدّد البابا فرنسيس هذا اليوم في نهاية عام الرحمة «كي تتمكّن المجتمعات المسيحيّة في كل أنحاء العالم من أن تصبح علامة أكبر على محبّة المسيح للأقلّ والأكثر احتياجًا»، كما كتب في (الرحمة والبؤس) Misericordia et misera.

في رسالته لمناسبة اليوم العالمي للفقراء هذا العام، أكد البابا فرنسيس عدم استثناء أيّ مسيحي من مساعدة أولئك الذين لديهم موارد أقلّ منّا.

وقال إن أسوأ أمر يمكن أن يحدث للمجتمع المسيحي هو «الانبهار بالثروة» التي تؤدي إلى تقييدنا في رؤية الحياة. وأضاف: «في ما يتعلّق بالفقراء، ليس الكلام هو المهمّ؛ ما يهمّ هو التشمير عن سواعدنا ووضع إيماننا موضع التنفيذ من خلال مشاركة مباشرة».

إليكم ما يفعله البابا فرنسيس والفاتيكان للاحتفال بهذا اليوم، بمساعدة الشركات والمؤسّسات الخيريّة:

قداس وغداء مع الفقراء

يوم الأحد 13 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي، يحتفل البابا فرنسيس بالقداس في بازيليك القديس بطرس مع الفقراء ومَنْ يرغب في المشاركة.

بعد ذلك، تُقَدَّمُ وجبات غداء ساخنة في قاعة بولس السادس بالفاتيكان لحوالى 1300 شخص يعيشون في الفقر.

رعاية طبّية مجانيّة

في هذا الأسبوع الذي يسبق اليوم العالمي للفقراء، أُنْشِئَتْ عيادة صحّية متنقّلة في ساحة القديس بطرس لتقديم فحوص طبّية مجانيّة ورعاية لأولئك الذين قد لا يتمكّنون من الحصول عليها.

تشمل الخدمات المقدّمة الفحوص العامّة، وتخطيط القلب، واختبارات الدم، ولقاحات الإنفلونزا، واختبارات COVID-19، وفحص فيروس نقص المناعة البشريّة، والتهاب الكبد الوبائي، والسلّ.

طعام للعائلات وفواتير خدمات مدفوعة

يقدّم الفاتيكان 5000 صندوق من الطعام للرعايا المحيطة بروما لتوزيعها على العائلات التي تحتاج إلى مساعدة إضافيّة.

تشمل المبادرة 10 أطنان من المعكرونة وخمسة أطنان من الأرزّ والدقيق والسكّر والملح والقهوة، وأكثر من 1300 غالون من الزيت والحليب لتزويد الأسر الاحتياجات الغذائيّة الأساسيّة.

مع استمرار أزمة الطاقة وزيادة التكاليف في أوروبا، مُنِحَتْ أموال لبعض المنظّمات الخيريّة في روما أيضًا لتغطية فواتير الغاز والكهرباء للأشخاص الذين يجهدون لتأمين نفقاتهم.

البابا فرنسيس يبارك تمثالًا للفنّان تيموثي شمالز في 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2022. Provided by: Vatican Media
البابا فرنسيس يبارك تمثالًا للفنّان تيموثي شمالز في 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2022. Provided by: Vatican Media

أمام جمهوره العام في 9 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي، بارك البابا فرنسيس منحوتة جديدة للفنّان الكاثوليكي تيموثي شمالتس.

المزيد

المنحوتة البرونزيّة اسمها «المأوى»، وهي تجسّد حمامة طائرة تسحب بطّانيّة فوق الجسد العاري لشخص بلا مأوى.

يشتهر شمالتس، وهو من كندا، بمنحوتاته الدينيّة والاجتماعيّة، بما في ذلك منحوتة «يسوع المتشرّد» التي يمكن العثور على نسخة منها داخل الفاتيكان.

وهو أيضًا مبتكر تمثال «الملائكة الغافلون» الذي يصوّر المهاجرين واللاجئين والموجود في ساحة القديس بطرس.

مهمّتنا هي الحقيقة. انضمّ إلينا!

تبرّعك الشهري سيساعدنا على الاستمرار بنقل الحقيقة، بعدل وإنصاف ونزاهة ووفاء ليسوع المسيح وكنيسته