البابا فرنسيس يعرب عن قربه من الشعبَيْن الأوكراني والإثيوبي

مواطنون إثيوبيّون يعانون من أجل تأمين لقمة عيشهم مواطنون إثيوبيّون يعانون من أجل تأمين لقمة عيشهم | Provided by: ACI AFRICA/Credit: Salesian Missions

ذكّر البابا فرنسيس، في كلمته التي ألقاها اليوم بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي مع المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس، بزيارته كازاخستان، معربًا عن قربه من الشعبَيْن الأوكراني والإثيوبي.

وقال: «بعد غدٍ، سأغادر في رحلة لثلاثة أيّام إلى كازاخستان، حيث سأشارك في مؤتمر رؤساء الأديان العالميّة والتقليديّة. ستكون فرصة للقاء الكثير من الممثّلين الدينيين والحوار كإخوة تُحَرِّكهم الرغبة المشتركة في السلام الذي يتعطّش إليه عالمنا»، موجّهًا التحيّة إلى المشاركين في المؤتمر والسلطات والجماعات المسيحيّة وجميع سكان ذلك البلد.

ودعا الأب الأقدس إلى مواصلة الصلاة من أجل الشعب الأوكراني ليمنحه الربّ التعزية والرجاء، لافتًا إلى وجود الكاردينال كراييفسكي، عميد الدائرة الفاتيكانيّة لخدمة المحبّة، في أوكرانيا كي يزور مختلف الجماعات ويشهد بشكل ملموس على قرب البابا والكنيسة.

وختم البابا فرنسيس كلمته، موجّهًا تحيّة خاصّة إلى شعب إثيوبيا الذي يحتفل اليوم بعامه التقليدي الجديد، ومتمنّيًا أن تحلّ عطيّة السلام والمصالحة على البلاد بأسرها.

مهمّتنا هي الحقيقة. انضمّ إلينا!

تبرّعك الشهري سيساعدنا على الاستمرار بنقل الحقيقة، بعدل وإنصاف ونزاهة ووفاء ليسوع المسيح وكنيسته