350 حاجًّا كاثوليكيًّا من السنغال يزورون الأراضي المقدّسة

350 حاجًّا كاثوليكيًّا من السنغال يزورون الأراضي المقدّسة 350 حاجًّا كاثوليكيًّا من السنغال يزورون الأراضي المقدّسة | Provided by: Latin Patriarchate of Jerusalem

يزور البلاد المقدّسة هذا الأسبوع 350 حاجًّا من السنغال، على رأسهم المطران بول أبيل مامبا دياتا، أسقف تامباكوندا (إقليم دكار في السنغال)، بعدما زار الحجّاج في 30 آب/أغسطس المنصرم البطريركيّة اللاتينيّة في القدس.

وكان في استقبالهم المطران بولس ماركوتسو، نيابة عن البطريرك بيتسابالا، معرّفًا إيّاهم على عمل البطريركيّة في الأرض المقدّسة واندماجها مع المجتمع المحلّي. وفي نهاية اللقاء، قدّم المطران ماركوتسو هديّة باسم البطريركيّة للمطران بول أبيل، هي عبارة عن صليب مقدّس مصنوع من خشب الزيتون، إضافة إلى المسبحة الورديّة لكلّ واحدٍ من الحجّاج.

وفي حديث مع «آسي مينا»، قال المطران ماركوتسو عن هذه الزيارة: "سنويًّا، تحضر مجموعات من السنغال لزيارة الأراضي المقدّسة، تُمثّل سبع أبرشيّات كاثوليكيّة. ومن كلّ أبرشية، يحضر نحو 50 شخصًا يرافقهم كاهن وطبيب ومرشد وعلى رأس المجموعات أسقف دكار، المسؤول عن الحجّاج والمكلّف من جانب مؤتمر الأساقفة الكاثوليك في السنغال".

وأضاف: "بسبب جائحة كورونا، انقطعت زيارات المجموعات السنغاليّة لمدّة سنتَيْن، وفي هذا العام استأنف هؤلاء زيارتهم التي تمتدّ على ثلاثة أسابيع في الإجمال، يقضون منها أسبوعًا في الأراضي المقدّسة يزورون في خلالها القدس وبيت لحم والجليل وغيرها من المناطق، وأسبوعًا في روما وأسبوعًا في مزار لورد".

ويُشكّل المسيحيّون في السنغال 10% من مجموع السكّان، غالبيّتهم (9% من كلّ السكّان) كاثوليك، يعيشون في أمان وسلام مع سائر المواطنين.

وأوضح المطران ماركوتسو أنّ هذه الزيارات تتمّ بدعمٍ من الحكومة السنغاليّة التي تشجّع رعاياها المسيحيّين على زيارة الأراضي المقدّسة. ويسري هذا التقليد أيضًا في نيجيريا.

مهمّتنا هي الحقيقة. انضمّ إلينا!

تبرّعك الشهري سيساعدنا على الاستمرار بنقل الحقيقة، بعدل وإنصاف ونزاهة ووفاء ليسوع المسيح وكنيسته